الكل رهيب يعني مه

أين تقع دولة الرأس الأخضر

2015-9-10

هي دولة جزريّة تتكون من عشر جزر بركانيّة، توجد في وسط المُحيط الأطلسيّ، وتقع على بعد خمسمئة وسبعين كيلومتراً قبالة سواحل غرب إفريقيا بالقرب من دول السنغال، وموريتانيا، وغامبيا وتنحصر على خطّ الاستواء بين خطَي عرض 14° و18° باتّجاه الشّمال، وبين خطَي طول 22° و26° باتّجاه الغرب، وتصل المساحة الإجماليّة للبلاد إلى أربعة آلاف وثلاثة وثلاثين كيلومتراً مربّعاً، ويعيش عليها ما يزيد عن خمسمئة وخمسة وعشرين ألف نسمة.

كان أوّل من قطن البلاد هم الأوروبيّون؛ حيث يعود الفضل في اكتشاف الرأس الأخضر إلى الملّاحين البرتغاليّين، في عام ألف وأربعمئة وستة وخمسين وهم: ديوغو غوميز، وديوغو دياس، وديوغو أفونسو، بقيادة أنطونيو دي نولي، الذي عُيّن بعد ذلك حاكماً على الرأس الأخضر من قبل الملك البرتغاليّ أفونسو، وبعد مرور ستّ سنوات من الاكتشاف وصل المستوطنون البرتغاليّون إلى البلاد، وأقاموا في جزيرة سانتياغو، وأقاموا في منطقة تُعرف بريبيرا غراندي المعروفة حاليّاً بسيداد فيلها؛ وذلك لتجنّب الخلط بين اسم هذه البلدة وبلدة أخرى، تحمل الاسم نفسه في جزيرة انتاغو.

ازدهرت التّجارة في البلاد خلال القرن السادس عشر، ونتج عن ذلك هجوم من قبل القراصنة الإنجليزيّين في المستوطنات البرتغاليّة، بقيادة القرصان فرانسيس دريك، وذلك بموجب قرار صدر عن وليّ العهد الإنجليزيّ، ونظراً لأهميّة البلاد في ذلك الوقت بدأ الفرنسيّون بالهجوم للاستيطان فيها خلال عام ألف وسبعمئة واثني عشر.

بدأ عصر الخمول التجاريّ في البلاد خلال القرن التاسع عشر مما أدّى إلى أزمة اقتصاديّة في البلاد، وعلى الرّغم من ذلك بدأ عصر جديد من التطوّر، وذلك من خلال الملاحة، ممّا جعلها في ذلك الوقت واحدةً من المواقع الاستراتيجيّة بين أوروبا وإفريقيا، وعثر المستوطنون على العديد من الموارد الطبيعيّة، وساهم هذا الأمر في تزايد السّخط من قبل القوى الاستعماريّة، ونتيجة لذلك حوّل البرتغاليّون البلاد من مستعمرة إلى إقليم ما وراء البحار.

بدأ الوعي الإفريقيّ من قبل المستوطنين في عام ألف وتسعمئة وستة وخمسين، من خلال تأسيس الحزب الإفريقيّ السريّ، من أجل استقلال الرأس الأخضر، وغينيا باعتبارهما مستعمارتٍ برتغاليّة، وأعلن الحزب ثورةً في شهر أبريل من عام ألف وتسعمئة وأربعة وسبعين، إلّا أنّ هذه الثورة لم تكن نشطةً إلّا في شهر ديسمبر من العام نفسه، ونتيجة لذلك وقّع الحزب اتّفاقاً مع البرتغاليين ينص على استقلال الرأس الأخضر، في اليوم الخامس من يوليو لعام ألف وتسعمئة وخمسة وسبعين، ومن الامتيازات التي مُنحت للبلاد في ذلك الوقت أنّ الرأس الأخضر هو البلد الوحيد من بلاد جنوب إفريقيا الذي يمكن لسكانه السفر إلى القارة الأوروبيّة، والولايات المتّحدة الأمريكيّة.

المزيد من الأخبار

1- عندما يسقط شيء من يدك على الأرض لتحاول التقاطه بقدميك ليسقط عليك بشكل كامل و فظيع.   2- أو عندما تحاول التقاطه من دون أن تتحرك من مكانك لينتهي بك الأمر بأن تجد رأسك كله على الأرض. &nbs...

1- تستطيع أخذ قيلولة في أي مكان تريد.   2- تستطيع المرور من أي مكان مهما كان ضيق و صغير كالأطفال تماماً.   3- تستطيعين ارتداء كعب عال جداً من دون أن يكون هناك مبالغة في الطول.  ...

1- النصيحة التي لا داعي لها و لكنك تسمعها من الجميع." عليك أن تكون اجتماعياً أكثر" 2- محاولة عائلتك إخراجك من البيت. 3- عندما تكون لا تتحدث إلا مع شخص واحد أصلاً و تجده مشغولاً عنك. 4- عندما...

1- أن تضطري بأن تربطي شعرك دائماً بسبب حرارة الجو.   2- أن تقومي بربط شعرك و عند فكه لا تحصلين على شعر مفرود ثانية أبداً.   3- و في بعض الأحيان لا تستطيعين ربط الأجزاء المتعرقة من ش...

جميعنا أصبنا بالقلق سواء بسبب مشكلة تعرضنا لها أو موقف ما وقعنا فيه، أو حتى بدون سبب. في هذه المقالة نستعرض معكم 19 معلومة عن القلق وعن الأشخاص القلقين. 1- أولاً القلق هو حالة طبيعية حقيقية و ليست ش...

1-  القليل من أحمر الشفاه سيكون كافي.             2- أنا لا أفهم الفرق بين الحرير و الساتان و بين اللمعان و الوميض؟؟     3- أحمر الخدود الزهري...

1- تكاد تنفجر خزانتك من كثرة الملابس فيها.   2- و لكنك تجدين طريقة دائمة لوضع أي قطعة جديدة.   3- لا تستطيعين بأي حال من الأحوال منع نفسك من شراء ما يعجبك حتى إن لم تكوني بحاجة إليه...

  1- صدقني إن الخيار لنا لما كنا ألغيا الكثير من الخطط التي من المفترض أن نقوم بها.   2- الألم الذي نشعر به ليس إنفلونزا لذا فإنه لن يذهب بعد يومين.   3- لا نعلم بماذا نجيبك...

شاهد المزيد من الأخبار

أخبار ذات صلة