الكل رهيب يعني مه

طريقة تجفيف قشر الليمون

2015-9-1

أحد أنواع الحمضيات الذي يتميّز بلونه الأصفر أو الأخضر، ورائحته القوية الطيبة التي تنعش النفس، وتكثر زراعته في قارّة آسيا، وتتعدّد استخداماته ويدخل في تحضير الكثير من الأطعمة والسلطات وصناعة مستحضرات العناية بالبشرة ووصفات التخسيس، كما ويدخل في علاج اضطرابات المعدة المختلفة لما يحتويه من حامض الماليك، لا يقتصر الاستخدام على لبّ الليمون فحسب بل يمكن أيضاً استخدام قشر الليمون لغناه بالكثير من الفيتامينات والمعادن. لجأ الناس حديثاً إلى تجفيف قشوره بقصد الحصول على الفائدة الكاملة التي تحتوي عليها وسيتم في هذا المقال طرح الطريقة المتبعة في تجفيف قشور الليمون وفوائدها في مجالات الحياة المختلفة.

نجفّف قشر الليمون عن طريق أشعة الشمس أو باستخدام الفرن، وذلك بإضافة كميّة من الماء لإناء ونضعه على النار، ونضيف حبّات الليمون إلى الماء ونتركه حتّى يغلي جيداً ثمّ نصفّي قشور الليمون من الماء جيداً ونضعها على صينية ونعرّضها لأشعة الشمس والهواء لمدّة أسبوع، كما ويمكن الاستعاضة عن الهواء والشمس بالفرن وذلك من خلال تعريض قشر الليمون لدرجات حرارة الفرن المنخفضة لمدّة أربعة أيام.

هناك الكثير من الفوائد الصحيّة لقشر الليمون وبعد التعرف عليها لن تكون قادراً على رمي القشور والتخلّص منها وهي على هذا النحو:

تحسين صحّة العظام: يحتوي قشر الليمون على كمية كبيرة من الكالسيوم وفيتامين ج، وهذه العناصر من شأنها المحافظة على صحّة العظام وقوتها، كما ويقي من الإصابة بهشاشة العظام والتهاب الروماتويدي.

يحتوي قشر الليمون على حمض الفلافونويد والمستخدم في علاج الأكسدة.

تخليص الجسم من السموم: فهناك الكثير من السموم الموجودة في الجسم والتي تؤثّر على أداء وظائفه، فيحتوي القشر على البيوفلافونويدس التي تساعد على التخلّص من السموم.

مقاومة السرطان: يحتوي قشر الليمون على salvestrol Q40 و الليمونين، لمكافحة الخلايا السرطانية.

لدى قشر الليمون القدرة في وقاية الجسم وتقليل معدّل الكولسترول الضار في الدم، وهذا بفضل احتوائه على حمض الفلافونيد والبوليفينول.

تقليل الإصابة بأمراض القلب: لما يحتويه قشر الليمون من البوتاسيوم فهو قادر على الحفاظ على ضغط الدم، وبالتالي الوقاية من أمراض القلب.

الحفاظ على صحّة الفم: يحتوي قشر الليمون على فيتامين ج والضروري لصحّة الفم واللثة.

خسارة الوزن: تساعد مادة البكتين الموجودة في قشر الليمون على تعزيز قدرة الجسم على حرق الدهون.

مقاومة الأمراض الجلدية: كظهور التجاعيد وبقع الوجه الداكنة وحب الشباب نظراً لغناها بمضادات الأكسدة، والتي تخلّص البشرة من المواد السامة التي ينتج عنها ما سبق.

تنظيف الكبد والتهابات الأذن وتنشيط عمل الدورة الدموية كما ويقي من الإصابة بالسكتات الدماغية.

المزيد من الأخبار

خلال الحرب العالمية الثانية تعرضت مدينتا هيروشيما وناغازاكي اليابانيتين للقصف بالقنابل الذرية بواسطة الولايات المتحدة، وبعد كل هذه السنوات من تخزين الرؤوس النووية، لاتزال هيروشيما وناجازاكي الضحيتان ...

رحلة البحث عن الشريك المناسب للزواج من أعقد الأمور التي تواجه كلى الطرفين، فمنظومة الزواج تهدف بشكل عام إلى الاستقرار والراحة المعيشة، إلا أن معايير الزواج واختيار الشريك تختلف من شخصاً إلى آخر .. وه...

يعد الماكياج "الميك أب" شيئاً ضرورياً بالنسبة لمعظم الفتيات والسيدات في العالم، ولذلك نوضح لكم بعض الحقائق حول تاريخ الماكياج. 1- في عام 1923، اخترع جيمس بروس ماسون من ولاية تينيسي الأمريكية أول أنب...

يستهين البعض بالعديد من التصرفات والأفعال اليومية غير مدركين تأثيرها السلبي، ليس فقط على العين بل على صحتهم العامة ككل. خصصنا هنا بعض النصائح الهامة التي ستؤثر بشكل جذري على صحة عينيك ورؤيتك لسنوات ق...

إذا كنت ذو خبرة في السفر، فقد لا تعلم بعض الأشياء عن الطائرات، فهناك العديد من الأسرار التي لا يعلمها سوى موظفي المطار، والقليل من الركاب الفضوليين. نحاول أن نجمع لك بعض تلك الأسرار في هذا المقال. 1...

على مر العصور شهد التاريخ العديد من المُعجزات غير المبررة و الظواهر الفريدة التي وقف العلم حائرًا أمام إيجاد تفسير لها، بدءًا من الشفاء من الأمراض الميؤوس منها وصولًا إلى رؤية الأشخاص المتوفين مرة أخ...

هل سبق لك التعمق في التفكير حول فن الحياكة؟ من أين بدأ وما هي الأدوات التي تم استخدامها آنذاك؟ حسنًا هيا بنا نعرف أكثر عن أسرارها وبعض الحقائق المشوقة عنها على مر الزمن. 1- لا يعرف أحد متى بدأ فن ال...

تبدو بعض المهارات مثيرة للإعجاب بشكل يجعلك تؤمن باستحالة تعلمها ولكن هذا ليس صحيحاً على الإطلاق! فقد تتمكن من تعلمها في ساعات قليلة فهيا نشاهد كيف سيتم ذلك. 1- اصطفاف السيارة بشكل صحيح إذا كنت تستط...

شاهد المزيد من الأخبار

أخبار ذات صلة